جوزيف صليوا النائب السابق في البرلمان العراقي هناك أساليب إبتزاز وتضييق على المسيحيين لشراء منازلهم في نينوى


ا

اعلن النائب السابق عن محافظة نينوى، جوزيف صليوا، عن وجود ممارسات ورصد مبالغ طائلة لشراء أراضي المسيحيين في نينوى، وخاصة العوائل التي تريد السفر خارج البلد، مشيرا الى، ان “هذه الاساليب تأتي باساليب التضييق والابتزاز “.

وإن “هناك تغيير ديمغرافي في سهل نينوى، وفق اجندات معينة، مشيرا الى وجود حركة لشراء الاراضي والمنازل في سهل نينوى”.

وعبر عن خطورة هذه الاساليب، وقال “هناك اساليب خطيرة منها استغلال القوانين العراقية، اذ يتم تخصيص قطع اراضي سكنية في مناطق ذات اغلبية مسيحية، فيحافظون على اراضيهم في القرى وبنفس الوقت يسيطرون على المناطق المسيحية”.

واكد، ان “المسحيين اقترحوا على مجلس الوزراء استحداث اراضي ذو اغلبية شبكية، وقد تمت الموافقة الا ان المجلس تراجع بعد ذلك، لوجود اصرار على اخذ الاراضي ذات الاغلبية المسيحية”

المصدر:العهد نيوز

الإعلانات

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: