جزيرة أرواد الناجية الوحيدة من ويلات الحرب في سوريا

نجت جزيرة أرواد السورية من ويلات الحرب التي تعصف بالبلاد منذ ثماني سنوات.

صناع القوارب في الجزيرة اعتادوا على بيع زوارقهم الخشبية على امتداد ساحل البحر المتوسط لكنّ تجارتهم كسدت.

هذه الجزيرة الصغيرة واحدةٌ من المناطق القليلة في سوريا التي لم تصل إليها ويلات الحرب.

الصلة المباشرة الوحيدة للجزيرة مع الحرب كانت أصداء انفجار بعيد ومشاهدة دخان يتصاعد في 2016.

الإعلانات

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: