إختتام المخيم الكشفي للفوج الكشفي الرابع للسريان الأرثوذكس في دير السيدةالعذراء بتل ورديات

اختتم الفوج الكشفي الرابع للسريان الأرثوذكس بالقامشلي مخيمه الكشفي في دير السيدة العذراء بتل ورديات بحضور نيافة الحبر الجليل مار موريس عمسيح مطران الجزيرة والفرات والأب الربان أفرام الحنو رئيس الدير، والأب الفاضل أنطونيوس الحنو كاهن كنيسة مار جرجس وسكرتير المطرانية.

المُخيّم الذي استمر على مدار ثلاثة أيام لفرق الكشاف الأول والكشاف المتقدم والفرقة الموسيقة تخلله العديد من الطقوس الكشفية الهامة التي من شأنها صقل شخصية العنصر الكشفي بالإضافة للمسابقات والألعاب الترفيهية الهادفة.
كلمة نيافة المطران موريس مع الكشافة التي تزامنت مع عيد ميلاد أُمنا السيدة العذراء مريم ( قبل ترأسه لقداس إلهي لإحياء هذا اليوم المبارك) تخللها العديد من العبارات التحفيزية للتعلّق بالكنيسة ومؤسساتها التي تُعتبر الشجرة المسيحية المُثمرة والتي تتفرع منها أغصانها الخضراء.
يُذكر بأن هذا المخيم يُعتبر الثاني توالياً بعد مخيّم قطيع الجراميز والزهرات الذي استمر بدوره لثلاثة أيام أيضاً.

الإعلانات

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: