قداسةالبطريرك السرياني يستقبل وفداً برلمانباً إيطالياً

ܒܣܝܩܘܡ 23 ܐܝܠܘܠ 2019܆ ܩܒܠ ܩܕܝܫܘܬܗ ܕܡܪܢ ܦܛܪܝܪܟܐ ܡܪܝ ܐܝܓܢܛܝܘܣ ܐܦܪܝܡ ܬܪܝܢܐ ܣܝܥܬܐ ܡܢ ܗܕܡ̈ܐ ܕܒܪܠܡܐܢ ܕܐܝܛܐܠܝܐ ܒܪܝܫܢܘܬ ܦܘܠܘܣ ܪܘܡܐܢܝ܆ ܒܒܝܬ ܡܩܡܐ ܕܦܛܪܝܪܟܘܬܐ ܒܒܐܒ ܬܐܘܡܐ ܒܕܪܡܣܘܩ.

ܒܗ ܒܟܢܘܫܝܐ܆ ܐܘܕܝ ܩܕܝܫܘܬܗ ܠܣܝܥܬܐ ܡܛܠ ܣܥܘܪܘܬܗܘܢ ܘܬܘܒ ܡܛܠ ܡܥܕܪܢܘܬܐ ܕܥܡܐ ܕܣܘܪܝܐ ܠܡܙܟܐ ܠܡܪ̈ܗܒܢܐ ܕܒܥܝܢ ܠܡܣܥܐ ܥܠ ܐܬܪܐ ܗܢܐ ܡܫܝܢܐ.

ܬܘܒ ܡܠܠ ܪܝܫ ܣܝܥܬܐ ܥܠ ܦܨܝܚܘܬܗܘܢ ܕܢܚܙܘܢ ܠܗܘܢ ܫܪܪܐ ܕܐܝܟܢܝܘܬܐ ܕܒܣܘܪܝܐ ܘܠܐ ܡܕܡ ܕܡܝܒܠܝܢ ܦܪ̈ܣܝ ܚܙܘܐ ܕܒܨܝܪ ܡܢ ܫܪܪܐ. ܘܐܫܬܘܕܝܘ ܕܢܢܣܘܢ ܕܢܥܕܪܘܢ ܡܛܠ ܗܠܝܢ ܦܘ̈ܣܩܢܐ ܓܘ̈ܢܝܐ ܕܥܠ ܣܘܪܝܐ.

ܐܬܛܝܒܘ ܒܟܢܘܫܝܐ ܡܥܠܝܘܬܗܘܢ ܕܐܒܗ̈ܬܐ ܡܝܛܪ̈ܦܘܠܝܛܐ: ܡܪܝ ܛܝܡܬܐܘܣ ܡܬܝ ܐܠܟܘܪܝ܆ ܐܦܛܪܘܦܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܕܡܪܥܝܬܐ ܦܛܪܝܪܟܝܬܐ ܕܕܪܡܣܘܩ܆ ܘܡܪܝ ܐܢܬܝܡܘܣ ܔܐܟ ܝܥܩܘܒ܆ ܐܦܛܪܘܦܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܕܨܒܘ̈ܬܐ ܕܥܠܝܡܘܬܐ ܘܕܬܪܒܝܬܐ ܡܫܝܚܝܬܐ܆ ܘܢܟܦܘܬܗ ܕܪܒܢ ܝܘܣܦ ܒܐܠܝ܆ ܟܬܘܒܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܘܡܕܒܪܢܐ ܕܚܘܓܬܐ ܕܫܘ̈ܘܕܥܐ.

On September 23, 2019, His Holiness Patriarch Mor Ignatius Aphrem II received a delegation of Italian parliamentarians headed by MP Paolo Romani at the Patriarchate Headquarters in Bab Touma – Damascus.

During the meeting, His Holiness welcomed the delegation and appreciated their positive attitude and support of the Syrian people who is winning the fight against terrorism and conspiracy. He emphasized the importance of this visit to observe the reality and learn firsthand what is happening in Syria and not from the western media which is often biased and not revealing the complete truth.

In turn, Mr. Romani expressed their joy to visit different cities and regions in Syria to transmit to their governments the truth of what is happening in Syria. He also spoke about their efforts to find a solution to the crisis, especially to the sanctions imposed on the Syrian people.

The meeting was attended by their Eminences: Mor Timotheos Matta Al-Khoury, Patriarchal Vicar of the Patriarchal Archdiocese of Damascus, Mor Anthimos Jack Yakoub, Patriarchal Vicar for Youth Affairs and Religious Education, and Very Rev. Raban Joseph Bali, Patriarchal Secretary and Media Office Director.

مساء يوم الإثنين 23 أيلول 2019، استقبل قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني وفدًا برلمانيًّا إيطاليًّا برئاسة عضو مجلس الشيوخ الإيطالي الأستاذ باولو روماني، وذلك في مقر البطريركية في باب توما بدمشق.

خلال اللقاء، رحّب قداسة سيدنا البطريرك بالوفد معبّرًا عن تقديره للمواقف الإيجابية لأعضاء الوفد المتضامن مع الشعب السوري الذي صمد وما زال يصمد في وجه الإرهاب والمؤامرات التي حيكت ضده خلال السنوات الماضية. كما شدّد على أهمية هذه الزيارة حيث يستطيع أعضاء الوفد الوقوف على حقيقة ما يجري في سورية وليس ما تنقله بعض وسائل الإعلام التي لا تقوم بعملها الإعلامي بأمانة.

بدوره، أشار رئيس الوفد إلى أهمية زيارتهم لسورية لنقل الصورة الحقيقية للحكومات الأوروبية، معربًا عن رغبة الوفد في زيارة مناطق عديدة من سورية لتكوين صورة واضحة وشاملة عن الواقع الذي يعيشه المواطن السوري. كما نوّه إلى العمل من أجل إيجاد حلّ للأزمة، لا سيما رفع العقوبات المفروضة على الشعب السوري.

حضر اللقاء صاحبا النيافة المطرانان: مار تيموثاوس متى الخوري، النائب البطريركي في أبرشية دمشق البطريركية، ومار أنتيموس جاك يعقوب، النائب البطريركي لشؤون الشباب والتنشئة المسيحية، والأب الربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام.

الإعلانات

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: