قداسةالبطريرك السرياني يُكرم “رسولاً للسلام”

ܒܣܝܩܘܡ 6 ܬܫܪܝܢ ܐ̱ܚܪܝ 2019܆ ܒܦܘܪܣܐ ܕܣܥܘܪܘܬܗ ܫܠܝܚܝܬܐ ܠܓܘܐܬܝܡܐܠܐ܆ ܐܩܝܡ ܘܙܝܪܐ ܕܡܪܕܘܬܐ ܒܓܘܐܬܝܡܐܠܐ ܡܝܩܪܐ ܐܠܕܪ ܣܘܬܫܝܬܝ ܚܓܐ ܕܝܠܢܝܐ ܠܡܝܩܪܘ ܩܕܝܫܘܬܗ ܕܡܪܢ ܦܛܪܝܪܟܐ ܡܪܝ ܐܝܓܢܛܝܘܣ ܐܦܪܝܡ ܬܪܝܢܐ ܟܕ ܩܪܐ ܠܗ “ܐܝܙܓܕܐ ܕܫܠܡܐ”.

ܘܙܝܪܐ ܕܡܪܕܘܬܐ ܡܠܠ ܥܠ ܡܪܕܘܬܐ ܕܫܠܡܐ ܕܠܗ̇ ܦܠܚܐ ܓܘܐܬܝܡܐܠܐ ܒܬܪ ܫܢ̈ܝܐ ܕܬܟ̈ܬܘܫܐ. ܘܦܫܘ ܕܠܡ ܘܪܕܐ ܕܫܠܡܐ ܐܝܬܘܗܝ ܪܡܙܐ ܕܡܝܩܪܘܬܐ ܠܦܪ̈ܨܘܦܐ ܦܪ̈ܝܫܐ ܕܦܠܚܝܢ ܡܛܠ ܫܠܡܐ. ܘܐܘܣܦ ܘܐܡܪ ܕܠܡ ܩܕܝܫܘܬܗ ܢܣܒ ܗܢܐ ܐܝܩܪܐ ܡܛܠ ܦܘܠܚܢܗ ܒܡܥܕܪܢܘܬܐ ܕܡܫܝ̈ܚܝܐ ܪ̈ܕܝܦܐ ܒܡܕܢܚܐ ܡܨܥܝܐ ܟܕ ܐܝܬܘܗ̱ܝ ܐܝܙܓܕܐ ܫܪܝܪܐ ܕܫܠܡܐ ܒܟܠܗ̇ ܒܪܝܬܐ.

ܒܡܡܠܠܗ ܕܝܢ܆ ܐܘܕܝ ܩܕܝܫܘܬܗ ܠܩܛܢܘܬܐ ܕܓܘܐܬܝܡܐܠܐ ܘܠܥܡܗ̇ ܡܛܠ ܡܝܩܪܢܘܬܐ ܗܕܐ ܕܒܥܕܢܐ ܡܟܬܒܙܒܢܝܐ ܐܬܩܪܒܬ ܠܗ܆ ܘܪܡܙܐ ܕܚܘܒܐ ܘܡܥܕܪܢܘܬܐ ܕܥܡܐ ܕܓܘܐܬܝܡܐܠܐ ܠܐܚ̈ܐ ܕܝܠܗܘܢ ܒܡܕܢܚܐ ܡܨܥܝܐ܆ ܘܣܡܟܐ ܠܟܠ ܡܢ ܕܦܠܚ ܡܛܠ ܫܠܡܐ. ܘܩܪܐ ܠܟܠܗܘܢ ܒܢܝ̈ܢܫܐ ܠܡܦܠܚ ܡܛܠ ܫܠܡܐ ܡܛܠ ܕܗܕܐ ܐܝܬܝܗ̇ ܐܓܪܬܐ ܕܐ̱ܢܫܘܬܐ ܘܕܡܫܝܚܝܘܬܐ.

ܐܬܛܝܒܘ ܒܚܓܐ ܗܢܐ ܡܥܠܝܘܬܗܘܢ ܕܐܒܗ̈ܬܐ ܡܝܛܪ̈ܦܘܠܝܛܐ: ܡܪܝ ܝܥܩܘܒ ܐܕܘܐܪܕܘ ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܐ ܕܐܡܝܪܟܐ ܡܨܥܝܬܐ܆ ܡܪܝ ܩܠܝܡܝܣ ܐܘܓܝܢ ܩܦܠܢ܆ ܐܦܛܪܘܦܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܕܡܪܥܝܬܐ ܕܐܘ̈ܚܕܢܐ ܡܥܪ̈ܒܝܐ ܕܐܡܝܪܟܐ܆ ܡܪܝ ܣܠܘܢܘܣ ܦܛܪܘܣ ܐܠܢܥܡܗ܆ ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܐ ܕܚܡܨ ܘܚܡܬ ܘܛܪܛܘܣ ܘܢܩܦܝ̈ܬܗܝܢ܆ ܡܪܝ ܛܝܛܘܣ ܝܠܕܐ܆ ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܐ ܕܡܪܥܝܬܐ ܕܡܠܢܟܪܐ ܕܓܪܒܝܐ ܕܐܡܝܪܟܐ܆ ܡܪܝ ܕܝܘܢܝܣܝܘܣ ܝܘܚܢܢ ܩܘܐܩ܆ ܐܦܛܪܘܦܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܕܡܪܥܝܬܐ ܕܐܘ̈ܚܕܢܐ ܡܕܢܚܝ̈ܐ ܕܐܡܝܪܟܐ܆ ܪܒܢ ܐܘܓܝܢ ܐܠܟܘܪܝ ܢܥܡܬ܆ ܡܕܒܪܢܐ ܕܡܟܬܒܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܒܓܪܒܝܐ ܕܐܡܝܪܟܐ܆ ܘܪܒܢ ܝܘܣܦ ܒܐܠܝ܆ ܟܬܘܒܐ ܦܛܪܝܪܟܝܐ ܘܡܕܒܪܢܐ ܕܚܘܓܬܐ ܕܫܘܘ̈ܕܥܐ.

On November 6, 2019, in a special ceremony in honor of the first apostolic visit of His Holiness Patriarch Mor Ignatius Aphrem II to Guatemala, His Excellency Mr. Elder Jesus Suchite, Minister of Culture in Guatemala, announced His Holiness as “Messenger of Peace”. The ceremony took place at the ‘Peace Square’ where a rose was placed on the natimal peace monument for peace in the Middle East.

His Excellency Minister Suchite spoke about the culture of peace that Guatemala is promoting after many years of conflict. He explained that the “Rose of peace” is an honorary token given to exceptional personalities who work for peace and defend it. He added that His Holiness receives this exceptional honor in recognition of his active defense of the persecuted Christians in the Middle East and for being a true messenger of peace throughout the world.

In his speech, His Holiness thanked the Guatemalan government and people for this honor and expressed his gratitude in this historical moment. He assured that this recognition shows the solidarity of the people of Guatemala with their fellows who are suffering in the Middle East. It is also s support for all those who work for peace. He then spoke about the similarities of the persecutions that the peoples of Guatemala and the Middle East suffered from. He added that the indifference of some powers towards the persecutions is the worst enemy of peace. At the end of his speech, His Holiness invited all to promote peace which is at the heart of our human and Christian mission.

Their Eminences Archbishops: Mor Yacoub Eduardo, Archbishop of Central America, Mor Clemis Eugene Kaplan, Patriarchal Vicar of the Archdiocese for the Western USA, Mor Selwanos Boutros Al-Nehmeh, Archbishop of Homs, Hama, Tartous and Emvirons, Mor Theethose Yeldho, Archbishop of the Malankara Archdiocese in Northern America, Mor Dionysius John Kawak, Patriarchal Vicar of the Archdiocese for the Eastern USA, Very Rev. Raban Augeen Al-Khoury Nimat, Director of the Patriarchal Office in North America, and Very Rev. Raban Joseph Bali, Patriarchal Secretary and Media Office Director Director, attended this solemn ceremony.

‎بتاريخ ٦ تشرين الثاني ٢٠١٩، أقام معالي وزير الثقافة ‎في غواتيمالا الأستاذ إلدر سوتشيتي حفلًا تكريميًا لقداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني معلنًا إيّاه ‘رسول السلام’. وخلال الحفل التكريمي، وضع قداسته وردة على النصب الوطني للسلام.

رحّب معالي الوزير سوتشيتي بحفاوة بضيفه متحدّثًا عن ثقافة السلام التي ينشرها الشعب الغواتيمالي بعد سنوات من الحرب والأزمات. وشرح معاليه عن معنى ‘وردة السلام’ التي هي تكريم مميز للشخصيات التي تعمل من أجل السلام وتدافع عنه. وأضاف أن قداسة البطريرك ينال هذا التكريم اعترافًا بدوره الفعّال ومساهمته في الدفاع عن المسيحيين المضطهدين في الشرق الأوسط ولكونه رسولاً حقيقيًّا للسلام في العالم.

في خطابه، شكر قداسة سيدنا البطريرك الحكومة الغواتيمالية وشعبها على هذا الحدث التاريخي وأكّد أنّ هذا التكريم يظهر تضامن شعب غواتيمالا مع إخوتهم الذين يعانون في الشرق الأوسط. وهو دعم لجميع الذين يعملون من أجل السلام. ثمّ تحدّث عن أوجه الشبه في الاضطهادات التي خضعت لها شعوب الشرق الأوسط والشعب الفواتيمالي مضيفًا أن أسوأ عدوّ للسلام هو لا مبالاة بعض القوى تجاه الحروب والاضطهادات والمجازر والإبادات التي تُرتكب بحقّ الشعوب. وختم قداسته موجّهًا دعوة للجميع بالعمل من أجل السلام الذي هو قلب رسالتنا الإنسانية والمسيحية.

‎حضر هذا الحفل التكريمي أصحاب النيافة المطارنة الأجلاء: ماز يعقوب ادواردو، مطران أميركا الوسطى، مار إقليميس أوجين قبلان، النائب البطريركي في أبرشية غربي الولايات المتحدة الأميركية، مار سلوانس بطرس النعمة مطران حمص وحماة وطرطوس وتوابعها، مار تيطس يلدو، مطران أبرشية ملنكارا في أميركا الشمالية، مار ديونيسيوس جان قواق، النائب البطريركي في أبرشية شرقي الولايات المتحدة الأميركية، الأب الربان أوكين الخوري نعمت، مدير المكتب البطريركي في شمالي أميركا، والأب الربان جوزف بالي، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام.

الإعلانات

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: