كلمات نستعملها في حياتنا اليومية ولا نعلم بأنها سريانية

كلمات نستعملها في حياتنا اليومية ولا نعلم بأنها سريانية

دير مار مرقس للسريان في القدس(العليةالتي أكل فيها السيد المسيح الفصح مع التلاميذ)


يعد من مفاخر المسيحية إذ هو «العلية» التي أكل فيها السيد المسيح الفصح مع تلاميذه

حسبما ظهر من رقيم اكتشف في كنيسة الدير سنة 1940م يعود تاريخ كتابته بالسريانية إلى ما قبل القرن السادس للميلاد وقد جاء فيه ما ترجمته «هذا هو بيت مريم أم يوحنا الذي دعي مرقس».

ويعتبر هذا حقاً أول كنيسة مسيحية كرسَّها رسل السيد المسيح بأنفسهم بعد صعوده إلى السماء وحلول الروح القدس عليهم وقيامهم مباشرة بتعميد بعضهم بعضاً وبتعميد القديسة مريم العذراء والدة الإله كما يقول تقليد كنيستنا السريانية الارثوذكسية.

الإصابات بكورونا تتخطى 4.71 ملايين إصابة عالمياً والوفيات نحو 313 ألف حالة

تخطى عدد الاصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” عتبة الـ 4.71 ملايين شخص عالمياً.

وحسب حصيلة أجرتها رويترز فقد وصل عدد الوفيات نتيجة المرض إلى 312826 وذلك بعد انتشاره في 210 من البلدان والمناطق منذ أول اكتشاف له في الصين في كانون الأول 2019.

وأعلنت وزارة الصحة في سنغافورة اليوم تسجيل 305 إصابات جديدة وهي أقل زيادة في أكثر من شهر ليصل عدد الاصابات الى 28343 محذرة من أن انخفاض عدد الحالات يرجع جزئيا إلى انخفاض عدد الاختبارات حيث يراجع أحد المختبرات عملياته بعد مشكلة فنية.

بدورها أعلنت وزارة الصحة الفلبينية اليوم تسجيل 205 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد وسبع وفيات ليرتفع عدد الاصابات الى 12718 والوفيات إلى 831 فيما بلغ عدد المتعافين 2729.

كما سجلت كوريا الجنوبية 15 حالة إصابة جديدة بينها عشر حالات وافدة ليرتفع إجمالي عدد الحالات إلى 11065 فيما تم تأكيد حالة وفاة جديدة ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 263.

وكذلك أعلنت ماليزيا تسجيل 47 إصابة جديدة ليرتفع عدد الإصابات إلى 6941 دون وقوع أي وفيات نتيجة المرض بينما أعلنت إندونيسيا 496 إصابة جديدة و43 وفاة ليصل عدد الإصابات إلى 18010 والوفيات إلى 1191.

كما تخطى عدد الإصابات بالفيروس في الهند عتبة الـ 96 ألفاً.

وكشفت البيانات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة الاتحادية أن عدد حالات الوفاة وصل إلى 3029 شخصاً فيما ارتفع عدد الإصابات إلى 96169 بعد تسجيل 5242 حالة اليوم.

بدورها أعلنت لجنة الصحة الوطنية بالصين تسجيل سبع حالات إصابة مؤكدة بينها أربع حالات وافدة في البر الرئيسي الصيني خلال الـ 24 ساعة الماضية ليصل عدد الإصابات المؤكدة إلى 82954 والوفيات 4634 مع تعافي 78238شخصاً.

من جانبها لم تسجل تايوان إصابات جديدة بالمرض على مدار 10 أيام متتالية حيث بقي عدد الإصابات عند 440 حالة من ضمنها 395 حالة متعافية وسبع وفيات.

من جهتها سجلت تايلاند ثلاث إصابات جديدة اليوم ليصل الإجمالي إلى 3031 مع عدم تسجيل أي حالة وفاة ليبقى عدد الوفيات عند 56 مع تعافي 2857.

وكذلك أعلنت ميانمار تسجيل ثلاث إصابات ليصل عدد المصابين إلى 187 فيما بقي عدد الوفيات عند ست حالات مع تعافي 97 آخرين.

هذا وأظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية بألمانيا اليوم تسجيل 342 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليصل إجمالي حالات الإصابة في البلاد إلى 174697 مع ارتفاع عدد الوفيات بـ 21 حالة إلى 7935.

وفي البرازيل ارتفعت الإصابات بواقع 7938 إلى 241080 والوفيات بـ 485 حالة لتصل إلى 16118.

وأعلنت السلطات الصحية الروسية اليوم عن تسجيل 91 وفاة جديدة و8926 إصابة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية لتصبح بذلك الحصيلة 2722 وفاة و290678 إصابة منذ بدء تفشي الوباء في البلاد.

من جانبها قالت هيئة حماية حقوق المستهلك الروسية اليوم أن عدد الاختبارات للكشف عن فيروس كورونا في البلاد تجاوز 1ر7 ملايين لافتة إلى أن 264 ألف شخص في البلاد لا يزالون قيد المراقبة الطبية للاشتباه بإصابتهم بالفيروس.

إلى ذلك أعلنت اللجنة الوطنية الفيتنامية لمواجهة فيروس كورونا المستجد أن البلاد لم تسجل أي إصابة محلية بالفيروس منذ 32 يوماً.

وأوضحت اللجنة أن إجمالي الإصابات في فيتنام منذ بداية انتشار الوباء وصل إلى 320 إصابة منهم 180 شخصاً أصيبوا خارج البلاد دون تسجيل أي حالة وفاة.

أما عربياً فأعلنت وزارة الصحة السودانية تسجيل ثماني وفيات و302 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ 24 الماضية.

وفي سلطنة عمان بلغ إجمالي الإصابات بوباء كورونا 5379 إصابة بزيادة 193 و23 وفاة بزيادة حالة واحدة خلال الساعات الماضية.

إنهيار تاريخي لليرة السورية!؟!؟


هبطت الليرة السورية، منذ مطلع مايو/ أيار الجاري، إلى مستوى لم تشهده في تاريخها إلى 1805 ليرة مقابل الدولار الواحد، لتتأثر الأسواق السورية بشكل أو بآخر بذلك الانهيار، ما أسفر عن ارتفاع جديد للأسعار .

نصب تذكاري للطيار الروسي الذي قضى بريف إدلب في سوريا

أقام الجيش الروسي في سوريا نصبا تذكاريا للطيار، رومان فيليبوف، في المكان الذي هبط بمظلته فيه بعد إصابة طائرته، حيث قاوم بريف إدلب الجماعات الإرهابية، ورفض الاستسلام حتى الموت.

يعود الحادث إلى يوم 3 فبراير سنة 2018، آخر معركة خاضها الطيار فيليبوف، وقرر أن ينهي فيها حياته ورفض الاستسلام للجماعات الإرهابية التي أصابت مقاتلته.

نُصب التمثال على تلة صغيرة وسط بستان زيتون، حيث لا تزال آثار الرصاص راسخة في المكان.

استهدفت الجماعات الإرهابية القاذفة “Su-25″، التي كان على متنها الطيار فيليبوف، من منظومات دفاع جوي محمولة.

حاول الطيار إبقاء الطائرة المصابة في الجو، وتمكن من إبلاغ القيادة عن الهجوم الصاروخي الذي تعرضت له طائرته.

قفز فيليبوف بالمظلة بعد أن فقد السيطرة على القاذفة وهبط في بستان زيتون في سراقب التي كانت تحت سيطرة الجماعات الإرهابية، حيث خاض معها معركة غير متكافئة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الطيار فيليبوف، عندما وجد نفسه محاطا بالإرهابيين، وفي الوقت الذي تقلصت فيه المسافة بينه وبينهم فجر نفسه بقنبلة، هاتفا “هذا من أجلكم يا رفاق!”.

المدونة لدى ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: