كورونا تودي بحياة أوّل كاهن لبنانيّ في الخليج


بعد 3 أسابيع من الصّراع، حصد وباء كورونا روح مساعد كاهن رعيّة القدّيس ميخائيل في الشّارقة- الإمارات العربيّة المتحدة اللّبنانيّ الأصل الأب يوسف سامي يوسف، وهو أوّل كاهن كاثوليكيّ يقضي في الخليج متأثّرًا بهذا الوباء.
وفي نبذة عن حياته، وُلد الأب يوسف في بلدة دير دوريت- الشّوف عام 1957. إلتحق بالرّهبنة الكبّوشيّة وأبرز نذوره في 4 تشرين الثّاني/ نوفمبر من عام 1977. درس الفلسفة واللّاهوت في جامعة الرّوح القدس- الكسليك، وارتسم كاهنًا في 2 تمّوز/ يوليو من عام 1988.

وبحسب “الوكالة الوطنيّة للإعلام”، “لقد أعطى الأب يوسف كثيرًا إلى الجاليات المسيحيّة المقيمة في الخليج منذ مطلع تسعينيّات القرن الفائت، فخدم الجاليتين العربيّة والفرنسيّة في كنيسة القدّيسة مريم في دبي (1993-1995)، ثمّ في كنيسة سيّدة الورديّة في الدّوحة (2004-2008)، وفي كنيسة القلب الأقدس في المنامة (2008-2011)، وفي كاتدرائيّة القدّيس يوسف في أبو ظبي (2011-2015)، وفي كنيسة القدّيسة مريم في العين (2016).

كما شغل مناصب عدّة في الرّهبانيّة الكبّوشيّة من بينها: رئيس إقليميّ للرّهبنة في الشّرق الأوسط وعضو المجلس الأسقفيّ في شبه الجزيرة العربيّة (2011- 2020)”.

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: