“شرير وخسيس”السجن لمخطط الهجوم الإرهابي في ملبورن ليلة رأس

المحكمة العليا أصدرت حكمها بالسجن عشر سنوات بحق علي خليف شاير علي بعد إدانته بالتخطيط لهجوم في مدينة ملبورن ليلة رأس السنة عام 2017
أصدرت محكمة حكما بالسجن بحق علي خليف شاير علي بتهمة التخطيط لعملية إرهابية في ليلة رأس السنة عام 2017. وصدر الحكم بالسجن عشر سنوات على الإرهابي المدان البالغ من العمر 23 عاما بعد ثبوت قيامه بالتخطيط لعمل إرهابي على أن يقضي سبع سنوات ونصف في السجن على الأقل قبل أن يصبح مؤهلا لإطلاق السراح المشروط.

الرجل هو شقيق منفذ هجوم شارع بيرك في ملبورن عام 2018 والذي أودى بحياة شخص واحد. حسن خليف شاير على البالغ من العمر 30 عاما، حاول دهس المارة بالسيارة قبل أن يغادرها ويشهر سكينا ويحاول طعن الناس.


وأودى الهجوم بحياة سيستو مالاسبينا مالك مقهى بيلجيريني الإيطالي الشهير بعد أن طعنه شاير علي. ونجحت الشرطة في إيقافه قبل إيذاء المزيد من الناس، حيث تم إطلاق النار عليه قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة في المستشفى.

شقيقه علي كان جزءا من خطة هجوم عيد الميلاد في ملبورن عام 2017 والتي كانت تشمل إطلاق النار على المدنيين واختطاف رهائن في الفيدريشن سكوير.
وقال قاضي المحكمة العليا جون تشامبيون أثناء النطق بالحكم “ما كنت تخطط له كان عملا عشوائيا وخسيسا.” ووصف القاضي الهجوم أنه “شرير”.

وألقي القبض على علي في نوفمبر تشرين الأول عام 2017 عندما ألقت السلطات القبض عليه في شارع التسوق في Werribee، حيث أمضى 906 يوما خلف القضبان بالفعل.

SBS

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: