وطني …… أعشق ترابك عشق الحبيبة. بقلم: الناشط السرياني جورج غرزاني

وطني … أعشق ترابك … عشق الحبيبة
أحبك …… حب النحلة للرياحين
أحن أليك حنين الطفل لأمه
وطني … نهشوا جسدك الطاهر ….. وشوهوا جمالك
كل ذلك في وضح النهار
دون خجل أو حياء
وتحت راية الله أكبر ………………….. الله أكبر
أنتفض ….. بركاناً ……. لتمحيهم من الوجود
أشباه الرجال والخونة………..….. والمرتزقة المجاهدين
وطني أشتقنا ……….لبسمتك في شامنا أشتقنا …………….لشموخك كجبل قاسيون .
وطني….. أشتقنا لنسيمك العليل في صلنفة والزبداني وغابات الفرلق
وطني ………..أشتقنا لعطائك …كقمح القامشلي والجزيرة
وطني …….. هل ستعود ألينا
وطني …… ………..عد ألينا
بالله ………………. عد ألينا
وهنا تسمَّر القلم في يديّٙ …… ي ت ب ع ….

  • جورج غرزاني
  • ناشط سرياني في حقوق الشعوب الأصلية

التعليقات مغلقة.

المدونة لدى وردبرس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: