من رجالات النهضة السريانية “الملفان نعوم فائق”

الملفان نعوم فائق

هو نعوم بن الياس بن يعقوب بالاخ ، ولد في مدينة امد (ديار بكر) في شباط عام 1868 واضيف له لقب فائق بعد نزوله إلى ميدان العمل مقتديا بالاتراك باضافة ألقاب لأسمائهم ، درس في المدرسة الابتدائية السريانية الخاصة ، وبعدها انتقل الى المدرسة الثانوية التي اسستها في ذلك العهد جمعية الشركة الاخوية للسريان القدماء ، حيث قضى فيها ثماني سنوات درس خلالها اللغات السريانية والعربية والتركية والفارسية مع الالحان الكنسية والعلوم الطبيعية والرياضية ومبادئ اللغة الفارسية .
في عام 1908 اعلن الدستور العثماني وسمح ببعض الحريات فبادر الى تاسيس جمعية الانتباه ، وبعد عام اصدر جريدة كوكب الشرق لتكون لسان حال جمعية الانتباه وجعلها منبرا لنشر افكاره القومية ، وفي عام 1911 اشتدت وطاة القمع والاضطهاد على الاقليات القومية فاضطر للهجرة عام 1912 الى الولايات المتحدة الامريكية وهناك اسس جريدة ما بين النهرين ومن ثم تولى تحرير جريدة الاتحاد في 1922 لعام واحد ليعاود نشر جريدته ما بين النهرين لغاية عام 1930 حيث وافته المنية في 5 شباط 1930 ، وبموته طويت صفحة مشرفة من التضحية والوفاء والنشاط الطويل من اجل خدمة شعبنا .
الف 32 كتابا ومخطوطا في التاريخ واللغة وعلم الحساب والترجمة والشعر ، واكثرها مخطوطات لم تطبع .
لذلك هو نعوم فائق المربي والشاعر الذي قضى حياته في البذل والعطاء بسخاء لا محدود في سبيل امته وشعبه واحرق نفسه لينير الدرب الحالكة والشائكة ، مقابل ذلك لم يكن ينتظر تكريما ومكافاة بل كان الى الواجب ملبيا .

التعليقات مغلقة.

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: