بمناسبة قرب ذكرى سيفو (15/6/2020)من وحي زيارتنا لتركيا بقلم الناشط السرياني جورج غرزاني

أمشي وأمشي
وأرواح أجدادي تلاحقني
وتمشي خلفي
تناديني
صراخا حينا
وبكاء حينا
دمائنا سالت وشكلت أنهارا
قتلونا ولم يدفنونا
بدأت أتمتم وأتلعثم
فقلت همساً
أصبحنا شعوباً ومللا
سريان وأشور وكلدان
تهنا في جميع البلدان
ياليتني لم ألد
أو مت قبل الزيارة

  • جورج غرزاني

ناشط سرياني في حقوق الشعوب الأصلية

التعليقات مغلقة.

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: