وفد من مطارنة السريان يزور مطران اللاذقية للروم الأرثوذكس أثناسيوس فهد

عصر يوم الجمعة 19/6/2020 قام نيافة الاحبار الاجلاء: مار بطرس قسيس، المعاون البطريركي والمعتمد البطريركي بحلب وتوابعها، ومار أنثيموس جاك يعقوب، النائب البطريركي لشؤون الشبيبة والتنشئة المسيحية، ومار يعقوب باباوي، النائب البطريركي لشؤون الرهبان ومدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية، قاموا بزيارة سيادة مطران اللاذقية للروم الأرثوذكس أثناسيوس فهد في دار مطرانية الروم الارثوذكس باللاذقية. وقد رافقهم الشماس الاكليريكي مدحت وردة، خادم الرعية السريانية باللاذقية، والاستاذ هشام نعيما، نائب رئيس المجلس الملي باللاذقية.

مقتل أخطر أمني في داعش فايز العكال إثر إستهدافه بطائرة مسيّرة في مدينة الباب بسوريا

مقتل أخطر أمني في داعش فايز العكال إثر استهدافه بطائرة مسيّرة في مدينة الباب بسوريا

قاضي يهدد وزير الأمن الداخلي الأسترالي بإدانته لإزدراء المحكمةبسبب قضيةلاجئ إيراني

A court has ordered Home Affairs minister Peter Dutton to make a decision in a three-and-a-half year old protection visa application.

أصدر قاض فيدرالي تقرير شديد اللهجة بحق وزير الأمن الداخلي بيتر داتون بسبب عدم التزامه بقرارات سابقة للمحكمة تلزمه باتخاذ قرار بشأن طلب لجوء مقدم من رجل إيراني جاء إلى البلاد قبل سبع سنوات على القارب وإلا سيتم إدانته بتهمة إزدراء المحكمة

قداس إلهي لأبناء رعيتنا السريانية الارثوذكسية في اللاذقية إحياءً لذكرى سيفو

صباح يوم الجمعة 19/6/2020 واحياءا” لتذكار شهداء الابادة السريانية – سيفو – أقيم قداس الهي في كنيسة رئيسي الملائكة ميخائيل وجبرائيل للروم الأرثوذكس، لابناء رعيتنا السريانية الارثوذكسية في اللاذقية.
واحتفل بالذبيحة الالهية نيافة الأحبار الأجلاء:
مار بطرس قسيس، المعاون البطريركي والمعتمد البطريركي بحلب،
مار أنثيموس جاك يعقوب، النائب البطريركي لشؤون الشبيبة والتنشئة المسيحية،
ومار يعقوب باباوي، النائب البطريركي لشؤون الرهبان ومدير كلية مار أفرام السرياني اللاهوتية،
الذين يزورون اللاذقية لمتابعة برنامج النهضة الروحية في أبرشية حلب وتوابعها للسريان الارثوذكس.
وقبل العظة أقيمت تشمشت الشهداء الأبرار أمام إيقونة شهداء السريان.

النيران تقتل 4 أطفال سوريين من أسرة واحدة على طريق المطار في الأردن

توفي 4 أطفال سوريين أشقاء في الأردن، إثر اندلاع حريق في 6 خيم بإحدى المزارع على طريق المطار.
ونقلت وسائل إعلام أردنية عن مصادر أمنية أن الأطفال الأربعة، تترواح أعماهم بين سنة واحدة و10 سنوات، وتم نقل جثامينهم إلى الطب الشرعي.

وقالت المصادر ذاتها، إن فرق الإطفاء في مديرية الدفاع المدني غرب عمان أخمدت الحريق، وتم تشكيل لجنة للوقوف على أسباب الحريق.

المصدر: وسائل إعلام أردنية

سوريا وقيصر و..إمرأته.بقلم : غسان الشامي


طبعاً ، لا يمكن إلاّ للسذج تصديق أن قانون قيصر جاء بناء على تسريب شخص مجهول -يدعي أنه سوري – صوراً لضحايا “تعذيب” بين عامي 2011 و 2014 ، أو أن عميلاً من هنا أو من هناك مثل نزار زكا اللبناني الذي كان مسجوناً في طهران ، أو غيره من خزمتشية المعارضة السورية في الخارج ، كانوا سبباً في إصدار هذا القانون/المسخ للشرطي الأمريكي القذر الذي “يقتل شعبه”.
قيصر أو زوجته، ما هم، هو مسار طويل وتراكمي أنجزته الإدارة الأمريكية منذ عهد أوباما، وأقرته في عهد ترامب وعلى مقربة من نهاية ولايته لمجموعة من الأسباب.
أولاً: الحرب على سورية لم تنته رغم النصر العملاني واستعادة أجزاء كبرى من الأرض السورية.
ثانياً: ثبات الرئيس السوري والجيش، رغم كل محاولات العمل على إسقاطه وشيطنته، طيلة السنوات الماضية، وما يزال الأمر يزداد على تخوم الانتخابات الرئاسية العام القادم.
ثالثا ً: عدم قدرة الدعاية والعمل الغربي والإسرائيلي على فك ارتباط الشعب برئيسه وجيشه، فالذين انشقوا أو غادروا، انتهى أمر فاعليتهم منذ سنوات.
رابعاً: استمرار الصراع الروسي- الأمريكي والخلاف على مستقبل ودور سوريا في المشرق والمنطقة.
خامساً: الخلاف المبطن، والتعاون المعلن بين الروسي والتركي حول الواقع السوري، وهو محلي ويتعلق بالإقليم أيضاً(ليبيا نموذجاً).
سادساً: الموقف العربي المخصي المتساوق مع الموقف الاسرائيلي.
سابعاً: تأكد أمريكا والغرب والعرب الملحقين أن لا مكان لهم في مستقبل سورية الآتي ، لا في السياسة أو في جبنة إعادة الإعمار، وهي جمة الأرباح .
في واقع الحال ،ما يزال الأمريكي يقرأ في البنية الاجتماعية والاقتصادية للدول التي يستهدفها، ورغم أنه نفذ أغلب بنود قيصرهِ خلال السنوات التسع الماضية، لكنه يعلم أن الحرب قد فعلت فعلها في الجسد السوري، وأن “المستر فساد ” ما يزال يسرح ويمرح، وأن الشعب الصامد متعب، لذلك لم يكن أمامه في ظل استمرار الحرب واستحالة الحسم عبر الإرهاب والترك إلاّ تشديد الحصار والعقوبات على الشعب السوري تحديداً، لكي ينفضَّ عن بلده وانتمائه ومبادئه وقيادته، تحت وقع سنابك التجويع.
اختبر الأمريكي هذا الأمر في العراق سابقاً، في مسألة النفط مقابل الغذاء ونجح إلى حد كبير، واستكمله بالاجتياح العسكري، المستحيل في سورية جراء الحضور الروسي ومحور المقاومة..، وهو يختبره حالياً ضد إيران وڤنزويلا ، لذلك رأى أن الوقت حان لتشديد العقوبات على سورية ، علّها تثير القلاقل وتوقف استكمال التحرير، فالجائع لا يهمه النصر حسب عقل اليانكي.
العقل النقدي البارد يعي أن قانون قيصر صدر قبل سبعة أشهر، وأن النقاشات حوله في أمريكا أخذت وقتاً ،والطبيعي أن تكون الحكومة السورية قد قرأته كما قرأناه حينها، ووضعت الخطط لجبه مفاعيله، بعيداً عن الكتابات والرسائل المتطابقة والشكوى من أنه يستهدف الشعب السوري،.. لكن ذلك لم يحصل ، وبقيت الحكومة تتصرف وكأن الأمر مجرد تهويل، وبقي الفاسدون في غيهم يعمهون.
أما وقد بات قيصر قيد التنفيذ ، فإن هناك تبعات تقع على كل من يطاله هذا القانون:
أولاً : الحكومة السورية، في إيجاد مخارج داخلية ، ومنها الزراعة والصناعة الزراعية، والأرض التي تقع تحت سلطة الدولة حتى اللحظة تفي بالغرض وتزيد..ووضع الحلفاء بالضروريات والحاجات القصوى، ووقف الهدر والفساد والضرب بقسوة على يد الفاسدين.
ثانياً الشعب السوري، وهو شعب عظيم مرت عليه محن لو مرت على غيره لاندثر، وقد خبر الحصارات بأنواعها وتجاوزها.
إنه مدعو اليوم لأن يحب أرضه ومن يحميها أكثر، حيث لا يجب أن يبقى شبر في سورية من دون زراعة، والعودة إلى منطق جدوده في ( المونة)..واجتراح مقومات البقاء والاكتفاء ، بعيداً عن الشعارات التي اجتاحت حياته خلال السنوات الطويلة السابقة.
كان الأجداد يقولون” فلاّح مكفي ..سلطان مخفي” وبهذه العقلية هزم الجراد العثماني وبقيت هذه البلاد..وعلى الدولة تأمين مقومات الأمن الغذائي.
ثالثاً: أصدقاء وحلفاء سورية، وتحديداً إيران والعراق، متابعة الدعم حتى التحرير الشامل، ووقف الوسخ التركي، ودعم الشعب السوري بالنفط والغاز الذي تسرقه قسد وأخواتها، وبمقومات البقاء، عبر عدم قدرة قيصر الأمريكي على التأثير على القيصر الروسي، وأن ميناء طرطوس مفتوح وسيبقى ما دام الروس فيه..وهنا يكون الدعم الروسي الاقتصادي معادلاً معيارياً للدعم العسكري.
رابعاً: دول الجوار السوري( المشرق)، وهي مستهدفة أيضاً من القيصر الأمريكي، وأولها لبنان ، الذي بات دولة فاشلة بكل المقاييس، وحكومته تتأرجح بين عابد للأمريكي أو خائف منه، وهنا يجب أن يكون لحلفاء سوريا في لبنان الدور الكبير في تغيير معطيات الجبن والتغريب اللبناني، وفتح الحدود مع سورية ولو كره العالم لأن في ذلك مصلحة لبنانية أولاً وسورية ثانياً، أما العراق فقد استطاع الموائمة بين الضغط الأمريكي ومصلحته العليا في التنسيق مع سورية.
يبقى الأردن ، وهو في حال لا يحسد عليها، في الاقتصاد والسياسة، لكن عليه أن يعي أنه لا مستقبل له خارج المشرق.
هنا تجدر الإشارة ، إلى أن بعض الحالمين بدور عربي في فك الحصار عن سورية، أو بالجامعة العربية، باتوا عرضة للشكوك بمقدرتهم على الرؤية ، فلم يعد هناك دور للعرب بعد أن قرروا مشاركة الأمريكي والإسرائيلي والتركي في إطلاق النار على ” قلبهم النابض”.
والحال..صحيح أن قانون قيصر مجحف وسيء وبشع ، لكنه ليس قدراً، وإخماد مفاعيله لا يتم بالأشعار والشعارات، بل بالأعمال والإنتاج والإبداع.
أعرف جيداً، أن حلفاء سورية لن يتركوها، وأن مصلحتهم تكمن في اكتمال المعجزة السورية، وأنهم سيقدمون ما يتوجب عليهم لتجاوز هذه المرحلة ، وأن أمريكا ومن معها سيهزمون، وقد خبرنا ذلك أيام كان المارينز في لبنان، لكن سورية ولاّدة وخلاّقة وثرية في أرضها وزنود أبنائها ومنهم جيشها، وسيكون عليهم العبء الأساس في الخروج من هذه المأساة..لذلك سيكون قيصر واحداً من الأباطرة الذين ظنوا أنهم اجتاحوا هذه الأرض ومن ثم رحلوا و..بقيت.
في المسألة السورية ،لا حل سوى بالقضاء على يوليوس قيصر وامرأته بومبيا معاً.. وفهمكم كفاية.
الربوة 20 حزيران 2020

أكثر من 461 ألف وفاة حول العالم جراء فيروس كورونا

أودى فيروس كورونا المستجد بحياة ما لا يقل عن 461 ألف شخص حول العالم منذ ظهوره في كانون الأول الماضي.

وذكر موقع “وورلد ميتر” الذي يتتبع تطورات انتشار الفيروس حول العالم أن الفيروس أودى بحياة 461760 شخصا فيما بلغت الإصابات حتى الآن 8745573 حالة في 196 بلدا ومنطقة منذ بدء تفشي الوباء بينما أعلن عن تعافي 4619373 شخصا على الأقل.

ومنذ التعداد الذي أجري في اليوم السابق سجلت 5006 وفيات بينما أصيب 175588 شخصا إضافيا حول العالم.

والدول التي شهدت أكبر عدد من الوفيات الجديدة هي البرازيل بـ 1221 تليها إسبانيا بـ 1179 بعد مراجعة الأرقام مع تغيير منهجية احتساب الضحايا والولايات المتحدة 701 وفاة.

والولايات المتحدة التي سجلت أول وفاة بـ “كوفيد19” مطلع شباط الماضي ما زالت هي البلد الأكثر تضررا من حيث عدد الوفيات والإصابات مع تسجيلها 121384 وفاة من أصل 2294955 إصابة وتعافى 955678 شخصا على الأقل وتأتي البرازيل بعد الولايات المتحدة بين الدول الأكثر تضررا بالوباء بتسجيلها 49090 وفاة من أصل 1038568 إصابة تليها بريطانيا مع 42461 وفاة من أصل 301815 إصابة ثم إيطاليا مع 34561 وفاة من 238011 إصابة وفرنسا مع 29617 وفاة من 195953 إصابة.

ولا تعكس الأرقام إلا جزءا من العدد الحقيقي للإصابات إذ إن دولا عدة لا تجري فحوصا إلا للحالات الأكثر خطورة فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبع الذين يحتكون بالمصابين.

في اليوم العالمي للاجئين : 1% من سكان الأرض نازحين والسوريين في المقدمة

يحتفل العالم اليوم باليوم اللاجئ العالمي أو اليوم العالمي للاجئين في 20 يونيو من كل عام، حيث يخصص لاستعراض هموم وقضايا ومشكلات اللاجئين والأشخاص الذين تتعرض حياتهم في أوطانهم للتهديد، وتسليط الضوء على معاناة هؤلاء وبحث سبل تقديم المزيد من العون لهم وذلك برعاية من المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة. 

بدأ الاحتفال به في العام 2000 بعد قرار من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة 55/76، أنه اعتبارًا من عام 2000، سيتم الاحتفال بـ20 يونيو يومًا عالميًا للاجئين، حيث لاحظت الجمعية العامة في هذا القرار أن عام 2001 يوافق الذكرى الخمسين لاتفاقية عام 1951 المتعلقة بوضع اللاجئين.. يتم الاحتفال بتكريم جميع اللاجئين، وزيادة الوعي والتماس الدعم.

وفي عالم أجبر فيه العنف مئات العائلات على الفرار كل يوم، تعتقد المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين أن الوقت قد حان لإظهار قادة العالم أن الجمهور العالمي يقف مع اللاجئين، وستطلق عريضة #WithRefugees اليوم 20 يونيو لإرسال رسالة إلى الحكومات مفادها أنه يجب عليهم العمل معًا والقيام بنصيبهم العادل للاجئين.

وأكدت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، أن عدد اللاجئين في العالم قد ارتفع بنهاية عام 2019 بمقدار تسعة ملايين شخص ليبلغ نحو ثمانين مليونا، وهو مستوى قياسي غير مسبوق، ويعادل نحو واحد بالمائة من سكان العالم، ويتصدر السوريون والفنزويليون والأفغان ومواطنو جنوب السودان والروهينغا الفارون من ميانمار أعداد اللاجئين والنازحين.

قالت الأمم المتحدة إن ما يقرب من 80 مليون شخص في العالم أو ما يعادل واحدا بالمائة من سكان المعمورة قد اقتلعوا من ديارهم بحلول نهاية عام 2019 بسبب الحروب أو الاضطهاد، وهو رقم قياسي يتوج عقدا “عاصفا” من النزوح.

وقالت المفوضية في تقريرها الرئيسي السنوي (الاتجاهات العالمية) إن السوريين والفنزويليين والأفغان ومواطني جنوب السودان والروهينغا الفارين من ميانمار الذين لا يحملون أي جنسية يتصدرون قائمة من 79،5 مليون لاجئ وطالب لجوء ونازح.

قصف تركي لقرية قاشا فر المسيحية في إقليم كردستان في العراق

قصفت القوات التركية قرية قاشا فر المسيحية التابعة لمحافظة دهوك واقتصرت الاضرار على الماديات

وكانت تركيا قد بدأت منذ 14 حزيران 2020، عملية عسكرية تستهدف مقاتلي حزب العمال الكوردستاني، وتقول تركيا إن العملية هي رد على تصاعد وتيرة العمليات المسلحة التي تستهدف مواقع الجيش التركي على حدودها مع العراق.

القوات الكردية تجهز على مقاتلين من “فيلق الشام” بعفرين

القوات الكردية تجهز على مقاتلين من

قتل 8 أفراد من فصيل ما يسمى “فيلق الشام” بعملية نفذتها “قوات تحرير عفرين” الكردية في قرية باصوفان في ريف عفرين السورية.

وذكرت مصادر محلية لـ RT أن العملية بدأت بتسلل أفراد من تلك القوات إلى إحدى نقاط “فيلق الشام” بالقرب من بلدة باصوفان التابعة لمنطقة عفرين، حيث تم استهداف أفراد الفيلق وقتل عدد منهم، وعندما طلب الفيلق النجدة وقع أفراده أيضا في كمين من العبوات الناسفة والألغام، وسقط عدد من القتلى والجرحى ضمن المؤازرين.

وقالت المصادر إن عدد القتلى والجرحى يقدر بالعشرات، إلا أن المؤكد حتى الآن هو 8 قتلى، أغلبهم من إدلب وحماة.

ويبدو أن هذه العملية جاءت ردا على استمرار الجيش التركي والفصائل التابعة له بقصف قرى ريف حلب الشمالي الخاضعة للجيش السوري إضافة لقرى تقع غربي منطقة الباب.

الخارجية الروسية تدين جرائم التنظيمات الإرهابية في إدلب ومنعها الطلاب من تقديم امتحاناتهم

أدانت وزارة الخارجية الروسية اليوم جرائم التنظيمات الإرهابية المتواصلة بحق المدنيين في إدلب ومنعها الطلاب من تقديم امتحانات شهادتي التعليم الأساسي والثانوية.

ولفتت الوزارة في بيان لها إلى اعتداء المجموعات الإرهابية على حافلات تنقل طلبة سوريين من إدلب إلى حماة من أجل تقديم الامتحانات وقالت إن ذلك يشكل “دليلاً واضحاً على تعسف المسلحين في إدلب الذين يرهبون المدنيين ويرتكبون الجرائم والأعمال غير القانونية” مؤكدة أن إعاقة حرية تنقل المدنيين تعد “انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي”.

وذكر مراسل سانا من ممر ترنبة غرب مدينة سراقب أن التنظيمات الإرهابية المدعومة من نظام أردوغان استمرت اليوم أيضا بمنع أكثر من 2600 من طلاب محافظة إدلب الذين تجمعوا من مختلف مناطق المحافظة في بلدة النيرب من الخروج إلى حماة لتقديم امتحاناتهم وقامت بمصادرة حقائبهم وممتلكاتهم الشخصية وهوياتهم الشخصية لافتاً إلى أن المجموعات الإرهابية اعتدت أيضاً على سائقي الحافلات التي كان من المقرر أن تنقل الطلاب وصادرت بطاقاتهم الشخصية وحافلاتهم.

وأشارت الوزارة إلى أن الإرهابيين يحرمون أطفال إدلب ليس فقط من حرية الحركة المنصوص عليها في المادة 13 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بل أيضاً من الحق في التعليم كما هو موضح في المادة 26 من هذه الوثيقة.

وشددت الوزارة على ضرورة تحرك المجتمع الدولي وممثلي الأمم المتحدة إزاء هذه الجرائم وعدم الاكتفاء بمراقبة الأعمال التعسفية والإجرامية التي يقوم بها الإرهابيون بصمت مضيفة أن “أطفال إدلب الذين يذكرهم مجلس الأمن الدولي في كثير من الأحيان خلال عملية مكافحة الإرهاب يتم نسيانهم الآن”.

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: