موسكو تحذر من مسرحيات “كيميائية” جديدة في إدلب

كشفت موسكو النقاب عن استعدادات تجري من عناصر تنظيم “النصرة” الإرهابي، للقيام باستفزازات كيميائية في الجزء الجنوبي من محافظة إدلب، واتهام الدولة السورية بها على غرار ما جرى في مرات سابقة.

وقال رئيس المركز الروسي للمصالحة ألكسندر غرينكيفيتش، بحسب وكالة “سبوتنيك”، إن المركز تلقى معلومات عن قيام إرهابيي “هيئة تحرير الشام” بالإعداد لاستفزاز باستخدام مواد سامة في جنوب منطقة خفض التصعيد في إدلب.
وأضاف غرينكيفيتش: إنه وفقاً للمعلومات، فإن الإرهابيين يخططون للقيام بتصوير الاستفزازات في منطقة مرتفعات جبل الزاوية بمشاركة مراسلين أجانب، لنشرها لاحقاً منشورات على الإنترنت ووسائل الإعلام الشرق أوسطية والغربية، متهمين القوات الحكومية السورية باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين.
وكان مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا جدد التأكيد خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي عبر الفيديو حول الحالة في الشرق الأوسط، أن جميع الحوادث التي تم فيها اتهام الحكومة السورية باستخدام أسلحة كيميائية كانت مفبركة وتحمل طابعاً استفزازياً، وقال: “يجري بشكل سافر ومتعمد تجاهل حقيقة استخدام المجموعات الإرهابية الأسلحة الكيميائية في سورية”.

وكالات

التعليقات مغلقة.

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: