تركيا تسجل قفزة كبيرة في أعداد الوفيات بفيروس كورونا

كشفت بيانات وزارة الصحة التركية 67 حالة وفاة بفيروس كورونا وهو رقم لم تبلغه تركيا منذ حالة الذروة في أبريل ومايو الماضيين، كما تم تسجيل 1742 إصابة جديدة في استمرار للإصابات المرتفعة.

وراتفع إجمالي عدد الوفيات إلى 7 آلاف و186 حالة، بعد تسجيل 67 حالة وفاة جديدة، وهي النسبة الأعلى منذ أسابيع، وارتفع عدد المصابين أيضًا إلى 294 ألفًا و620 حالة بعد تسجيل 1742 حالة إصابة جديدة.

وسجلت تركيا خلال الـ 24 ساعة الماضيةحالات تعافي أقل من الإصابات بلغت 1202 حالة.

وحذر الرئيس السابق لغرفة أطباء أنقرة، البروفيسور ويدات بولوت، من أن النظام الصحي في تركيا على حافة الانهيار، وزعم أن 900 طبيبًا تقدموا باستقالتهم خلال فترة أزمة وباء كورونا المستجد (كوفيد-19).

وشدد البروفيسور ويدات بولوت على أن الأرقام المعلنة من قبل وزارة الصحة بشأن المصابين بفيروس كورونا مشكوك فيها، قائلًا: “إن الأرقام غير الشفافة والقرارات الخاطئة تخلق حالة من عدم الأمان لدى المواطنين. الصحفيون والأكاديميون يتعرضون لضغوط”.

وأوضح أن نحو 30 ألف من العاملين في القطاع الصحي أصيبوا بالفيروس، وأن نسبة الوفيات بينهم بلغت 80%، نصفهم تقريبًا من الأطباء، قائلًا: “انفجرت أعداد الاستقالات. بعض المستشفيات لم يبقى فيها متخصصين في أمراض الصدر والجهاز التنفسي، بسبب كثرة الاستقالات. إن لم يتم اتخاذ تدابير صارمة، فإن حالات الوفاة ستزيد، وستزيد سرعة وتيرة الاستقالات بسبب المخاوف. لقد استقال 900 طبيب في عموم تركيا حتى الآن”.

وبحسب وزارة الصحة تزايد عدد العاملين بالقطاع الصحي المصابين بفيروس كورونا. وهناك 850 في أنقرة، 499 في إزمير و 600 في ديار بكر مصابون بين العاملين في الرعاية الصحية الذين يبلغ عددهم 7428. ووفقًا للخبراء، إذا لم يتم اتخاذ إجراء، فقد ينهار النظام الصحي في تركيا.
– زمان التركية

التعليقات مغلقة.

المدونة على ووردبريس.كوم. قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: